ثمة جملة من التساؤلات والملاحظات التي تتعلق بالمشهد السياسي الفلسطيني، وهي تساؤلات حاضرة منذ عقود، ومحورها: هل المعارضة الفلسطينية مارست فعلاً دور المعارضة أم الإعتراض؟ وبالتالي، ما معنى أن تكون معارضاً؟
قد نحصر أسئلتنا وملاحظاتنا حول حقبات امتدت منذ انطلاقة العمل الفلسطيني المسلح منتصف الستينيات من القرن الفائت، وما رافقها من تبلور لحركات وتنظيمات سياسية وتيارات فكرية، وحلقات نقاشية، وبرامج حزبية، وصولاً الى مرحلة «اتفاقية أوسلو» وما نجم عنها.
وقد تهبط الأسئلة أو...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"