ثلاثة أيام فقط هي الأيام الفاصلة عن موعد انطلاق «شبكة الميادين الإخباريّة». الشاشة التي تصدح اليوم بنشيد «يا موطني» الحماسي، في تعبير عن هوية المحطة، وربما عن روح الاستنفار التي تنتشر في أروقتها ومكاتبها، كمن يستعجل النزول الى «ميادين» المهنة وساحاتها، ويعدُّ المشاهدين لملاقاة المحطة مع اقتراب ساعة الصفر.
أنفاس موظفي المحطة والقيّمين عليها محبوسة، والأعصاب مشدودة، والأنظار كلها تتوجه الى «الضيف» الجديد على القمرين الصناعيين: «نايلسات»،...