أتيح لجميع رواد المسرح أن يشاهدوا روجيه عساف ممثلاً. يتذكرونه في أدوار شتى، بعضها ثانوي وبعضها رئيسي إلا أن البارز في أداء روجيه كان الإخراج. لا نساير روجيه عساف إذا قلنا إنه المخرج الأول في المسرح اللبناني. ليس بفنه فحسب ولكن بنظريته في المسرح التي تقلبت مرات وتبدلت مرات. روجيه، إذا جاز القول، وحش تغيير. المسرح عنده بحث دائم ومغامرة متصلة. تاريخه المسرحي هو تقريباً قصة حياته، قصة حياته الفكرية والسياسية والفنية، لذا لا نبالغ إذا قلنا في روجيه عساف إنه راهب المسرح. هو غالباً وسط...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف 6 أشهر من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"