يحمل معرض الفنانة ثريا حلال مهمة بيئية تربوية، عندما تستخدم فيه كمية كبيرة من أكياس النايلون. فعنوان المعرض الذي حمل عنوان «فن.. بيئة.. إنسان» يجمع مهمات ثلاثا، فالفنانة لم تتجه إلى تعليم حرفة، بقدر ما أرادت أن تبني ببقايا النايلون أعمالاً فنية تزين بيوتنا، وهي إنما أرادت أن يقوم الفن بمهمة تنظيف البيئة من أكياس النايلون التي ببقائها منتشرة في الطبيعة تشوه المشاهد، إن في الحقول والغابات أو في الأنهار والبحار، أما القسم الثالث من عنوانها، فلربما أرادت به معنى التنمية،...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"