عندما طُلبَ إليّ تقديمَ فصلٍ أو أكثر من كتاب «باحثات» هذا العام، تحت عنوان «الممارسات الثقافية للشباب العربي»، وجدتُني أكثر انجذاباً إلى ثلاثِ دراسات بعينها:
الأولى «الشابات اللبنانيات: مستمعات، مشاهدات، قارئات» لمود اسطفان - هاشم، وعزة شرارة - بيضون.
الثانية «التقوى والمتعة: التفاوض الشبابي على السلطة الأخلاقية وأمكنة الترفيه الجديدة في الضاحية» للارا ديب، ومنى حرب.
والثالثة «أزياء الشابات في لبنان: بين الغواية والستر» لرجاء نعمة....