يستحقُّ المبدعون من أوطانهم التكريم والتخليد، فلطالما قدَّم هؤلاء بلدانهم على أفضل صورة، لا بل أفضلَ مما قدَّمه دائماً السياسيون، لكن كيف تتحدَّد أساليب وطرق تكريم من يستحقون، من يختارُ شكل ونمط التكريم، هل هو خطوة ضرورية مسانِدة، أم أنه قد لا يخدُم المكرمين، أو قد يجعل منهم مجالاً أمثل للأيقونة ويضع بالتالي من الحواجز ما يكفي بينهم وبين الناس، خصوصاً إذا ما كان هؤلاء المكرمين على غرار الرحابنة، يشكِّلون لوبياً فنياً ذا نمط خاص، أو منظومة بصرية وسمعية، لا يمكن مقاربتها بأي مدرسة فنية محلية أو...