نشرت «حركة مناهضة العنصرية» على الإنترنت وثائق بصرية تفضح ممارسات عنصرية تشهدها بعض المسابح اللبنانية، وتتمثل بمنع «الخدم» أو «ذوي البشرة السوداء» من الدخول إليها.
وإلى اللبنانيين المؤمنين بعقيدة أن «لبنان أكثر بلد ديموقراطي ومحترِم لحقوق الإنسان في المنطقة»، توجّه فرح سلقا، الناشطة في «حركة مناهضة العنصرية»، الرسالة التالية: «كلا، لبنان ليس كذلك». تقول ذلك مستندة إلى «بعض التصرفات النابعة من النفسية اللبنانية التي تظن أنها...