أطلق الفلسطينيون في الضفة الغربية، أمس، حملة وطنية لمكافحة دخول منتجات المستوطنات السوق المحلية، وذلك بمشاركة الآلاف من المتطوعين الشباب، الذين أخذوا ينتقلون من بيت إلى بيت لشرح أهمية مقاطعة هذه المنتجات. وحمل المشاركون في الحملة، التي أطلق عليها اسم «من بيت لبيت»، نشرات تضم قائمة طويلة بمنتجات المستوطنات. وارتدى المتطوعون قمصانا بيضاء كتب عليها «أنت وضميرك... من بيت لبيت... لا تدخل المستوطنات إلى بيتك... شريان حياة المستوطنات هو استهلاكك لمنتجاتهم». وقالت محافظ رام الله ليلى غنام: «اليوم...