منذ الصباح الباكر، بدأ أهالي اليمونة بالتوجه الى صناديق الاقتراع لاختيار 12 عضواً لبلديتهم، وسط تنافس طغى عليه الجانب العائلي بين أبناء آل شريف الذين شكلوا اللائحتين المتنافستين، «الانماء والمقاومة» و«الوفاء» اللتين تشاركتا الاعلان عن تأييدهما حركة أمل وحزب الله! وحتى ساعات الظهيرة، تجاوزت نسبة المشاركة الخمسة والثلاثين بالمئة من أصحاب حق الاقتراع البالغ عددهم 1650 مقترعاً مسجلا على لوائح الشطب موزعين على ثلاثة صناديق اقتراع. وبدا المشهد متداخلا بين العائلي والحزبي حيث اقترع مؤيدو حزب الله في...