التقى ثمانية طلاب إيرانيين من جامعة طهران، ست منهم طالبات، طلاباً آخرين جاؤوا من جامعات في الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا. جلسوا جنباً إلى جنب، إلى مائدة العشاء في أحد مطاعم بيروت، وسرعان ما تلاشى الحذر بينهم، وأخذوا يتحدثون عن الخلافات بين النظام في إيران والإدارة الأميركية، عن الحصار الأميركي والملف النووي الإيراني، عن لبنان الذي يضم نسيجاً من مختلف الأديان والانتماءات. ثم انتقل الحديث إلى مواضيع تتعلق بالفنون والعادات، وانتهت السهرة بالمرح والضحك وإبداء الراحة بالتعارف، وتبادل العناوين في...