جزين : تتحضر جزين وقرى القضاء للتوجه في السابع من حزيران الى صناديق الاقتراع لحسم اللغط الذي ساد كل الفترة السابقة حول من يستحق أن يمثل جزين في الندوة البرلمانية. واذا كان الصوت الماروني في هذه المعركة نحو 34 ألف ناخب (عدد مجمل الناخبين 55 ألفا) هو الأساسي لحسم مسالة الأوزان والأحجام، إلا أن هذا الأمر يبقى رهن نسبة التصويت في صناديق الاقتراع .. فيبقى الصوت الشيعي الآتي من جبال الريحان نحو 11800 ناخب هو المرجح في هذه المعركة حتى إشعار آخر، ومن خلال هذا الصوت ستتحدد بوصلة جزين السياسية. وأنجزت...