في إطار الرسالة المذيلة باسم »أهالي مخيم نهر البارد«، والتي سلمت يوم الجمعة الماضي إلى بريد رئاسة مجلس الوزراء لتبيان اعتراضهم على إنشاء قاعدتين عسكريتين في المخيم، ونشرتها »السفير« في عدد السبت ٢٤ كانون الثاني الجاري، صرّح رئيس لجنة الحوار اللبناني الفلسطيني، السفير خليل مكاوي، لـ»السفير« بعدد من النقاط التوضيحية:
»أولاً، إن قرار إنشاء القاعدة البحرية هو جزء من توجّه الدولة اللبنانية لبسط سيادتها على كافة أراضيها. ولن تقوم هذه القاعدة على أي شبر من أراضي...