جائزة نوبل للآداب تنصف العرب من جديد. بعد 66 عاماً على نيل الأديب المصري الراحل نجيب محفوظ (1911 ــ 2006) الجائزة العام 1988، ها هي الأكاديميّة السويديّة تمنحها للروائي والمترجم المصري الكبير نائل الطوخي (76 عاماً). وقال رئيس الأكاديميّة أندرس أوسترغرن، إنّ الجائزة منحت للطوخي «احتفاءً بأعماله الروائية التي شكّلت نبوءات ليومنا الحالي، وبنصوصه الهستيريّة في حربها ضدّ الهستيريا».
أنجز الطوخي خلال مسيرته عشرات الأعمال الروائيّة، من أشهرها «نساء الكرنتينا»...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"