عود على بدء. لم تنته الحرب الإسرائيلية على لبنان. لكن بعض اللبنانيين يرفضون أن يصدقوا ذلك. في السياسة كما في غيرها. القضية مازالت مفتوحة وتطرح كل يوم أسئلة جديدة بدلا من الأجوبة. فبعد أن أراح العالم «ضميره» بإرسال فريق من الأمم المتحدة للتحقيق في الانتهاكات الإسرائيلية ضد المدنيين، وآخر من برنامجه البيئي ليقرر «أن لا أدلة على استخدام اسرائيل لليورانيوم في حرب تموز 2006»، وهو الاستنتاج نفسه الذي توصل إليه المجلس الوطني للبحوث العلمية على إثر المسح الذي قام به لعدد من العينات في مناطق مختلفة من...