منذ 15 عاماً وتحديداً في 11 ايلول 2001، اقتحم 19 إرهابياً مستخدمين أربع طائرات مدنية كصواريخ مُسيّرة، برجي التجارة العالميين في نيويورك، قتلوا 2977 شخصاً. الهجوم وما تبعه من ازمات وحروب، قلبت العالم وتحديداً الشرق الأوسط، رأساً على عقب وتسببت بمقتل مئات الاف الابرياء حول العالم.
إنه الهجوم الأول على أراضٍ أميركية بعد أحداث "بيرل هاربر". يومها تنبّهت الولايات المتحدة إلى أن الأعداء الذين لطالما هدّدوا الدول الأخرى، وصلوا إلى عقر دارها. يروي الرئيس الأميركي باراك...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"