عاد السجال ليحتدم من جديد حول ما ينبغي فعله من جانب إسرائيل لمنع انفجار الوضع في الضفة الغربية وقطاع غزة.
وقد حذر رئيس شعبة الاستخبارات العسكرية الجنرال هرتسي هاليفي من أن الوضع الاقتصادي المتدهور في القطاع قد ينفجر في وجه إسرائيل. وعلى خلفية مطالبة قيادة الجيش الإسرائيلي بإدخال تسهيلات على التعامل مع القطاع، وحتى النظر في إنشاء ميناء هناك، فإن وزير الدفاع موشي يعلون وقيادة «الشاباك» يرفضان تماماً هذه التوصيات.
وفي عرض للأوضاع أمام لجنة الخارجية والأمن في...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"