.. وفي اليوم الثاني على حدث معراب، انشغل اللاعبون المحليون بمحاولة «الإعراب» السياسي لمبادرة رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع الى ترشيح العماد ميشال عون لرئاسة الجمهورية، فيما بقيت «الشيفرة» الإقليمية والدولية غير مكتملة، في انتظار اتضاح مسار التطورات في المنطقة، وبالتالي نضوج «كلمة السر» التي باتت أحرفها تتوزع بين عون...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"
المزيد عن #جعجع_يرشّح_عون