أقالت السلطات الإيرانية، يوم الإثنين، مسؤولاً أمنياً رفيع المستوى بسبب إخفاقه في منع الهجوم على السفارة السعودية في إيران، والذي دفع الرياض إلى قطع علاقاتها الديبلوماسية مع طهران.
وأعلنت وزارة الداخلية الإيرانية، أنها تجري الاتصالات لتعيين شخص، يخلف سفار علي باراتلو في منصب نائب المحافظ العام لطهران للشؤون الأمنية، إلا أنها أكدت أنه "لا يمكن التغاضي" عن ما حدث في السفارة.
ونقلت وكالة "إرنا" الإيرانية الرسمية للأنباء، عن الوزارة قولها، في وقت متأخر...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"