يستوطن السعوديّون «يوتيوب»، كملاذٍ افتراضيّ، بعيداً عما يقدّمه الإعلام التقليديّ من محتوى لم يعد يستهوي الشباب السعوديّ، الشريحة التي تشكّل أكثر من نصف سكّان المملكة. وأصبحت السوق السعوديّة، وهي الأضخم على «يوتيوب» بعد سوق الولايات المتّحدة، مَعبَراً لكثير من الشباب السعوديّين، لتحقيق الانتشار والربح، ونيل فرص لم يكونوا ليحظوا بها عبر منصّات تقليديّة. إلّا انّ بعض نجوم «يوتيوب» السعوديين، قرّروا مؤخّراً خوض تجربة التلفزيون. لكنّ التجربة كانت برأي...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"